3 أسباب تزيد من تراكم الدهون في منطقة الذقن ! - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

3 أسباب تزيد من تراكم الدهون في منطقة الذقن !


دهون الذقن المزدوجة من أكثر أعراض زيادة الوزن المُزعجة، خصوصا بالنسبة للمرأة إذ تجعلها تظهر بشكل أكبر سنا، كما تؤثر بشكل سلبي على جمالها وإطلالتها، إضافة إلى المشاكل الصحية التي يمكن أن تؤدي لها هذه الدهون ومنها الآلام الفك الشديدة.




ومن أسباب ظهور “الذقن المزدوج” نذكر ما يلي:

-تناول كمية كبيرة من الملح:

يؤدي تناول الملح بشكل كبير إلى احتباس الماء داخل الجسم، وهذا يظهر بشكل كبير على الوجه الذي يبدو أكثر انتفاخا خصوصا في منطقة الذقن. والسكر أيضا يمكن أن يزيد من ظهور هذه الترهلات.

-اضطربات الهرمونات:

بالنسبة للنساء قد تؤدي اضطرابات الهرمونات الأنثوية إلى تراكم الدهون في منطقة الذقن، لهذا إذا ظهرت عليك هذه العلامة مع عدم انتظام الدورة الشهرية، عليك زيارة الطبيب.

-الحساسية:

يعاني بعض الأشخاص من الحساسية تجاه نوع معين من الأغذية، ويحدث أنه إذا تناول الشخص طعاما يتحسس منه أن يتورم وجهه وبالتالي يظهر الذقن المزدوج بشكل كبير.


ولإنقاص ظهور الذقن المزدوج وإذابة تلك الدهون المتراكمة التي تشوه الوجه نقوم لك بعض النصائح:

-مضغ العلكة:

للحفاظ على تناغم عضلات الوجه و الخدين و الذقن, يفضل ممارسة مضغ العلكة يوميا و لمدة أسبوع كي تبدأ آثاره التحسن بالظهور, بالإضافة إلى تحسين النفس, و منع تسوس الأسنان.

-الضحك:

لا يعتر الضحك مفيدا للقلب فقط, و إنما يساعد في التخلص من دهون الذقن المزدوجة بشكل واضح, و ذلك لقيام الأشخاص بتحريكه صعودا و هبوطا.


-تمارين الذقن:

يمكن تطبيق هذا التمرين عندما يكون الأشخاص لوحدهم, و ذلك بفتح الفم بشكل واسع, و سحب اللسان خارجا, و البدء بتحريكه بشكل دائري, و لمدة 60 ثانية, لفترة نصف ساعة حتى يتم الحصول على النتائج المطلوبة.

-التثاؤب:

غالبا ما تزيد حالات التثاؤب عند الأشخاص بشكل مزعج, إلا أنها تعد من أفضل الممارسات و التمارين التي تساعد في حرق دهون الذقن المزدوجة.

-التدليك بالزبدة:

يمكن فرك و تدليك الذقن و الرقبة بزبد الكاكاو, لعدة دقائق قبل النوم, مع تكرار العملية في الصباح قبل أخذ حمام, للمساعدة في تخفيف الوزن الزائد للذقن.