كيف تصلين للنشوة أسرع من خلال مداعبة المهبل؟ - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

كيف تصلين للنشوة أسرع من خلال مداعبة المهبل؟


قد تعتقدين خاطئة أن الوصول للنشوة أو رعشة الجماع، يتم فقط عن طريق الإيلاج أو إدخال العضو الذكري في مهبلك، ولكن يمكنكِ أيضًا الشعور بالنشوة عن طريق مداعبة المهبل قبل ممارسة العلاقة الحميمة وخلالها.

إذا كنتِ تجدين صعوبة في الوصول إلى النشوة أو هزة الجماع مع الإيلاج فقط، فأنتِ وزوجك بحاجة لإطالة فترة المداعبة قبل البدء بممارسة العلاقة، وابتكار أساليب متنوعة تساعدك على الوصول للنشوة بشكل متكرر خلال الجماع قبل الإيلاج وبعده أيضًا.

فغالبًا ما تعاني المرأة من بطء الوصول للذروة مقارنة بالرجل، لذلك فمداعبة المهبل للوصول إلى النشوة المهبلية أمر رائع، عليكِ تجربته مع زوجك بعد قراءة السطور التالية.

التلامس الجسدي بينك وبين زوجك دون حواجز وببطء، هو مفتاح الحصول على النشوة المهبلية.
هيئي الأجواء لعلاقة حميمة مثيرة، يمكنكما البدء باللمسات الرومانسية أو عمل مساج رقيق للجسم كاملًا، احرصي على أن تكون لمسات زوجك بطيئة ومثيرة في نفس الوقت دون استعجال للإيلاج.
المساج بحركات دائرية مع استخدام أحد زيوت المساج ذي الرائحة العطرة، أو استخدام بعض المرطبات المهبلية ذات النكهات المحببة في مداعبة الزوج لزوجته والعكس، مع التلامس الجسدي بينكما سيجعل ذلك إحساسك بالعلاقة الحميمة والإثارة أسرع وأفضل، خذا وقتكما قبل الإيلاج.
أغلب الزوجات يصلن لرعشة الجماع أو الأورجازم من خلال مداعبة وإثارة البظر قبل الإيلاج، فمداعبة الزوج للبظر سواء بيديه أو باللسان أو بالعضو الذكري نفسه، ينتج عنها إفرازات مهبلية طبيعية لترطيب المهبل، ما يسهل عملية اﻹيلاج ويجعلها أكثر متعة.
وأخيرًا، جرّبي أوضاعًا جديدة مع زوجك خلال العلاقة الحميمة، لتساعدك على حدوث النشوة من المهبل بشكل أسرع، مثل وضع الفارسة، أي جلوس أعلى الزوج ووضع الدوجي، أي الجلوس على قدميكِ ويديكِ والإيلاج من الخلف.