لماذا يحب الرجل المؤخرة البارزة؟ - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

لماذا يحب الرجل المؤخرة البارزة؟



ليس سراً بعد الآن سحر مفاتن المرأة وتأثيرها على الرجل خاصّة إذا كانت مكتنزة – بخصر رفيع وأوراك كبيرة – على غرار جنيفر لوبيز وكيم كارداشيان. فقد شرحت دراسة حديثة أنّ النساء اللواتي يعانين من تقوّس العمود الفقري هنّ صاحبات المؤخرة الأجمل.

بهدف تغطية أكبر عدد من الآراء، قام الباحثون باستطلاع رأي على 300 رجل لاختيار ما يمثّل صاحبة المؤخرة الأكثر جاذبية بين النساء. وأتت النتيجة على الشكل الآتي: النساء الحوامل يتمتّعن بقدرة على توزيع وزنهنّ من خلال التقوّس أو الالتواء في أسفل الظهر، ممّا يؤدي إلى ابراز مؤخرتهنّ. تتراوح درجات الالتواء بين 26 و61 ومعظم الرجال فضّلوا درجة 45.5 لأنها تعطي شكلاً جميلاً لمنحنيات الجسم دون التسبّب بأيّ آلام أو أوجاع.

ويجدر الذكر أنّ الأبحاث أشارت إلى أنّ حجم المؤخرة الكبيرة لا يؤثّر بقدر التقوّس في أسفل الظهر وهو الذي يعطي هذا الشكل الجميل والملفت. إلاّ أنّ الرجال الذين ينجذبون إلى المؤخرات البارزة، لا يعرفون بعد لكنّ إعجابهم على الأرجح يعود إلى هذا التقوّس.

نذكر أيضاً أنّ دراسات أخرى تحدّثت عن نسبة الذكاء المرتفع للنساء اللواتي يملكن مؤخّرات كبيرة خاصّة وأنّ الدهون المتراكمة في هذه المنطقة تحديداً وفي الوركين غنيّة بالـ DHA أي حمض الدوكوساهيكسانويك، وهي مادة مهمة للدماغ البشري.