ما السر وراء جمال بشرة كليوبترا؟ - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

ما السر وراء جمال بشرة كليوبترا؟



أشتهرت كليوبترا بجمالها، مما دفع أطباء البشرة والباحثين في عالم الجمال والعناية بالبشرة عن أكتشاف سر جمالها وشبابها الأبدي. ومن المؤكّد أن سرّ شبابها يعود لأنواع المراهم والزيوت التي وجدها المستكشفون في الكثير من الحاويات الخشبيّة والعاجيّة مثل العلب والزجاجات والمزهريات التي زيّنت منضدّة جمالها.


وكان من اهم هذه الاسرار هو العسل و الذي تعددت طرق استخدامه للعنايه بالبشرة قديما و حديثا. و من اهم هذه الفوائد :

فوائد العسل للبشرة الدهنية

الجراثيم والبشرة الدهنية عدوان لدودان والعسل سلاح البشرة الفعال للقضاء على الجراثيم، حيث تعمل تركيبته التي تحتوي على كمية عالية من السكر من الحد من نسبه الماء التي توفر بيئة خصبة لنمو بعض الجراثيم، كما أنه يحتوي على نسبة منخفضة من البروتينات مما يحرم البكتيريا من غاز النيتروجين الذي تحتاج إليه أثناء نموها.

ماسكات العسل 

يشير الدكتور (يويريش) في كتابه الشهير العلاج بعسل النحل إلى فوائد العسل للبشرة والماسكات المكونة منه: (إن تأثير ماسكات العسل أكثر من الكريمات المطرية، لأنها لا تطري الجلد فحسب بل تغذيه أيضاً، ونظراً للقابلية الشديدة للعسل على امتصاص الماء فهو يمتص إفرازات الجلد في حين تقوم كابحاته بدور التعقيم.


ومن اهم استخدامات كليوبترا للعسل هي :

.قناع كليوبترا:

أعتمدت كلوبترا على عدّة أقنعة للوجه تتكوّن من الحليب، العسل والخيار والخميرة والطين. وكان أحد الأقنعة المفضّلة لكليوبترا مزيج متساوٍ من حليب الحمار الدافئ والعسل، بالإضافة إلى قناع الطين.

.علاج الندوب:

لعلاج الندوب، كانت تستخدم مرهماً مصنوعاً من اللبان والعسل يومياً، وكان العلاج البديل ضمادة منقوعة في العسل والخرّوب.


قناع التجاعيد:

لجأت كليوبترا في معظم الأحيان لاستخدام مستحضر من شمع العسل وصمغ اللبان وزيت المورنيجا وعصير النباتات المخمّرة والعشب القبرصي المطحون ناعماً.