قبل التفكير في العلاج بالبوتكس تعرفي على أهم المعلومات.. وهذا هو مستقبل الحقن! - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

قبل التفكير في العلاج بالبوتكس تعرفي على أهم المعلومات.. وهذا هو مستقبل الحقن!



أغلب السيدات تكرهن ظهور التجاعيد خاصة في الوجه، لا شك أنهن جربن الكثير من الوصفات الطبيعية والأدوية لعلاج هذا المشكل، هناك أيضا فئة كبيرة من النساء تتجهن إلى الحقن أو ما يعرف بالبوتكس. لكن عزيزتي عليك معرفة أن هذا العلاج يعمل على خطوط التعبير في الوجه والمعروفة باسم “التجاعيد المتحركة”، التي تتشكل خلال السنوات بواسطة تعابير الوجه التي تتكرر كل يوم، مثل: الابتسامة، التعبير عن الغضب أو التعجب، التركيز أو التفكير وغير ذلك. يتم تشغيل جميع تعابير الوجه بواسطة العضلات. عند حقن البوتكس إلى منطقة العضلة، فإن العضلة لا تقوم بتشغيل التجعيد. ولذلك عندما تنتقل العضلة إلى حالة الاسترخاء لا تتكون التجاعيد. علاج البوتكس يرخي العضلات التي تؤدي لتكون التجاعيد ويبقيها على هذه الحالة لمدة أربعة إلى ستة أشهر.




ومن أهم الأمور التي يجب معرفتها للمهتمّات بالعلاج بالبوتكس، أن تأثيره لا يكون فوريًا، وهذا الخطأ شائع جدّا، لهذا لا تتوقعي نتائج فورية لحقن البوتكس، فهو يحتاج بعض الوقت ليبدأ عمله وبالنسبة للبعض هذا الوقت قد يكون أيامًا وبالنسبة لآخرين قد يستغرق نحو أسبوع لذلك ضعى فى اعتبارك أن تحقنى البوتكس قبل أسبوعين من أى حدث تريدين الظهور فيه بتأثير البوتكس.
وبالنسبة لغالبية الناس يمكن أن تشمل الآثار الجانبية النزيف والكدمات والتورم واحمرار الوجه والتى قد تستمر لوقت قصير جدًا فى العادة، ودرجة شدة هذه الأعراض أيضًا تعتمد على المهارات المهنية لمن حقنك بالبوتكس، ويجب أن تتوقعى أيضًا الإصابة بالصداع فى أول 24 ساعة بعد الحقن. وعندما تحصلين على جرعة كبيرة من البوتكس ستشعرين بأن بعض عضلاتك شلت بشكل ما، وقد تشعرين بالتخدير فى الحاجب أو الأجفان.



أما فيما يخص مستقبل البوتكس فلا يوجد أي تطورات حسب ما يذكر الأخصائيين في هذا المجال، فهو الملك في الوقت الحاضر، ، ولم يتم تطوير أي أدوية أخرى غير البوتولينوم، كأفضل علاج لتجاعيد الوجه، لذلك حتى يأتي الشيء الكبير المقبل بعد سنوات، سيلجأ الملايين منّا إلى الاعتماد على البوتوكس لمحاربة تلك التجاعيد.