نصائح لتنظيم الوقت في الدراسة - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

نصائح لتنظيم الوقت في الدراسة



تحقيق الأحلام والطموحات التي رسمناها منذ الصغر لها طريق واحد، وهو التفوق والنجاح في الدراسة. ولكي نكون أكثر كفاءة فيها يجب علينا تنظيم الوقت بحكمة ومحاولة الالتزام به قدر المستطاع. فتنظيم الوقت هو مفتاح من مفاتيح الوصول إلى تحقيق الأحلام. كثير من الطلاب يعتقدون أن هذا أمر صعب المنال ولكني أقول لهم أن هناك وسائل متعددة لتنظيم الوقت يمكن إتباعها خطوة بخطوة وتطبيقها في الحياة الدراسية لتؤدي إلى التميز.

قبل أن أبدأ في التحدث عن أفضل الطرق لإدارة الوقت عند الدراسة، تذكري دائما أن تضعي هدفك الذي تريدين الوصول إليه أمام عينيك وفي مخيلتك ليكون حافزا متواصلا لك يقودك إلى النجاح. لا تدعي الأفكار السلبية تقلل من عزيمتك فسلم النجاح يحتاج لإصرار دائم حتى نصل للقمة. والآن هيا بنا نتعرف على أهم النصائح لتنظيم الوقت بكفاءة في الدراسة:

عمل جدول زمني يشمل سبعة أيام في الأسبوع

- مع قدوم العام الدراسي تظهر العديد من الوظائف المدرسية. لذلك يجب أن تحددي الأنشطة التي ستقومين بها والدروس اللازمة وقفا للأولوية حيث الأهم أولا ثم الأقل أهمية.

- قومي بتوزيع ساعات اليوم الواحد لتشمل وقت المذاكرة، تناول الطعام، مقابلة الأصدقاء، تنظيف غرفتك، وهواياتك.

- قيمي عدد الساعات التي ستحتاجينها للانتهاء من مذاكرة كل مادة على مدار الأسبوع ثم تقسميهم على الأيام. على سبيل المثال، إن رأيت أن إحدى المواد تحتاج الـ ١٠ ساعات من المذاكرة في الأسبوع، إذا خصصي لها حوالي ساعتين يوميا.

اجعلي الجدول الزمني الذي حددتيه في مكان مرئي

المخطط الزمني الذي قمتي بإعداده، يجب عليك كتابته في مفكرة صغيرة تظل دائما معك، وكتابته أيضا في ورقة كبيرة ونسخها ووضعها في غرفتك في مكان مرئي. وذلك حتى تتذكري دائما مواعيد المذاكرة وعدد ساعات كل مادة.

التزمي بالجدول الزمني الموضوع وكافئي نفسك

بالتأكيد عندما تقومين بتحديد مواعيد بداية ونهاية دراسة كل مادة، هذا سيساعدك في إنجاز الأمور وعدم الشعور بالفوضى. وعندما تتمكني من إنجاز دراستك على أكمل وجه والالتزام تماما بالجدول الزمني، كافئي نفسك بالطريقة التي تفضلينها.

اجتهدي أكثر وركزي في دراستك

هذا لا يعني أنه يجب قضاء طول الأسبوع تذاكرين بشكل متواصل، وإنما احرصي على التركيز التام عندما تقومين بالدراسة وتجنب الأشياء التي قد تشتت انتباهك. ولذلك فإن شعرتي بالتعب والإرهاق فلماذا لا تأخذي يوما ترفيهيا وبعد ذلك تقومين بإعادة السير بحسب الجدول الزمني للدراسة.

ملحوظة:

١- إذا لم تستطعين استذكار كل الدروس في نفس اليوم، يمكن أن تؤجل بعضها إلى اليوم التالي أو إلى نهاية الأسبوع على أن تكون المادة من المواد السهلة والمحببة لك.

٢- عندما تقومين بالمذاكرة، تأكدي أنك تجلسين جيدا (جلسة انتباه) كالجلوس على مكتب أو سفرة الطعام وليس جلسة تساعدك على الاسترخاء والتكاسل مثل النوم على الفراش أو الأرض حتى لا تعطل الاستيعاب وكأن الجسم يستعد للخلود للنوم.