5 قرارات عاطفية لسنة 2019 - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

5 قرارات عاطفية لسنة 2019



تشمل قرارات السنة الجديدة عادةً التوقّف عن التدخين، ممارسة التماربن الرياضية وانقاص الورن. تنفقين الكثير من الوقت في مناقشة ما عليك القيامم به في السنة الجديد وتنسين أن كل ما عليك القيام به هو القليل من الالتزام. يقوم العديد منّأ بالالتزام في البدء ومن ثم نسيان كل شيء في غضون أسابيع قليلة. فإن كنت تخططين لقرارات السنة الجديدة، تأكّدي فقط من التمسّك بها هذا العام.

من المهم تحديد أهداف لحياتك العاطفية، إمّأ التعرّف على شخص جديد أو فقط أن تكوني أكثر سعادة في علاقتك الحالية.

إليك 8قرارات للسنة الجديدة التي يمكن أن تساعدك على تحسين حياتك العاطفية.

1- تحقيق الذات خارج علاقتك

في بعض الأحيان، من السهل إلقاء اللوم على عدم رضاك ​​عن شريك حياتك. إذا وجدت نفسك في حالة ممل وتحتاجين لبعض الإثارة في حياتك، حاول القيام بنشاطات أخرى بعيداً عن العلاقة تعطيك الشعور بالفرح والاكتفاء الذاتي. لا يعني ذلك أنه يجب عليك خيانة شريك حياتك ولكن يجب أن تكوني قادرا على الاستمتاع بحياة من دونه من حين إلى آخر و قضاء بعض الوقت بمفردك أو مع الأصدقاء. تذكر أنه من المستحيل أن تكوني سعيدة إذا كانت سعادتك تعتمد على شخص آخر.


2- كون أكثر صراحة مع شريكك حول تفضيلاتك الجنسية

غالباً ما يعاني الأزواج بعد فترة طويلة من الملل الجنسي. من الممكن مناقشة احتياجاتك وتفضيلاتك الجنسية مع زوجك دون الشعور بالخجل أو الإحراج. فكثيرا ما يؤدي الروتين في الحياة الحميمة إلى مشاكل متعدّدة بين الزوجين ويؤثّر سلبياً على الحياة المهنية والعائلية والاجتماعية وبالتأكيد تدمير الحياة الجنسية للشريكين. لذلك الحديث والتواصل هامأّن بعد مرور عدة سنوات على الحياة الزوجية خاصةّ حول ما يرغبان أو ما يريد أحدهما من الآخر في العلاقة الحميمية.





3- التجديد في العلاقة

غالباً ما نخاف من التغيير، لذلك يجب اعلى الشريكين العمل على تجديد العلاقة بطرق مختلفة تناسب الطرفين. على الشريكين العمل على إضافة رونقاً جديداً يعيد للعلاقة شعلتها المفقودة. يحتاج الأمر إلى بذل مجهود لكسر الروتين والاستمتاع بأمور جديدة مثيرة.


4- المشاركة

تعد المشاركة من الركائز الأساسية للعلاقة السليمة. المشاركة ضرويرة في كل نواحي الحياة العاطفية ولا سيّما في غرة النوم. تعتبر الأنانية من الأسلحة الفتّكة لأي نوع من أنواع العلاقات. درّبي نفسك على أن تولي أهمية ووقت لنفسك دون اهمال الشريك. 


5- تجديد الذكريات

من الرائع تجديد الذكريات السعيدة مثل اللقاء الأوّل أو شهر العسل. يمكنك اعادة احياء هذا الذكريات والاستمتاع من جديد بحياة مُفعمة بالحب والحميمية.

شاركينا افكارك