أهم 8 أسباب للخلافات الزوجية - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

أهم 8 أسباب للخلافات الزوجية


أثبتت الدراسات العلمية الحديثة الفوائد المتعدّدة للعلاقة الزوجية مثل الرفاه، والرضا، وإدارة الإجهاد وغيرها... لكن لا بد من مواجهة بعض المشاكل التي تضع عبئًا على زوجين، ولكن كيفية التعامل مع التحدّياتيؤدّي إمّأ إلى تقوية الروابط الزوجية أو الانفصال.

فيما يلي بعض الأسباب الأكثر شيوعًا للمشاك الزوجية وهي:

1- المادة


تعد المادة من الأسباب الأكثر شيوعاً وراء الخلافات الزوجية، لذلك يجب على الزوجين مناقشة أوضاعهم المالية وتوقّعاتهم المستقبلية خلال فترة الخطوبة بوضوح ودون الشعور بالاحراج لتفادي الصدمة بعد الزواج. يؤدّي النقص في الموارد المادّية وسوء الادارية إلى الكثير من المشاكل بين الزوجين. من الضروري وضع لائحة للأولويات والالتزام بها. على الزوج تحمّل مسؤولية أسرته و الإنفاق عليها ،و بالطبع من واجب الزوجة دعمه ومساندته.

2- تربية الأطفال


من السهل اتّخاذ القرارت في بداية الزواج ولكن تختلف الأمور بعد انجاب الأطفال وذلك بسبب تزايد المسؤوليات والأعباء والوجبات. على الزوجين العمل سوياً لتوفير الأجواء السليمة لتنمية الأسرة ولكن في الكثير من الأحيان، يكرّث الزوج اهتمامه في توفير المطلّبات المالية للأسر وترك مسئولية التربية على الأم. تحتاج تربية الاطفال إلى تدخّل الطرفين وقيام طرف واحد بذلك أمر صعب وغير عادل.

3- الشك والغيرة

الثقة ضرورية ويجب على الزوجين احترام خصوصية الآخر حيث أن الشك والغيرة سمّ يفسد الحياة الزوجية ويؤدّي إلى تدميرها. القليل من الغيرة مستحّب في العلاقة ولكن يصعب السيطرة عليها عندما تجتاز حدود المنطق والعقلانية حيث أن الشريك الغيّور لا يستطيع أن يسيطر على نفسه وأن يتحكّم بردّات فعله. من الصعب التعايش مع الشخص الشكّاك لذلك عليك بذل قصارى جهدك في محاولة عدم اثارة غيرته وشكوكه لتفادي الصراعات غير اللازمة.

4- التقيّد

قد يشعر أحد الأزواج أو كلاهما في مرحلة من مراحل الزواج بالتقيّد الأمر الذي يدفعهما إلى لوم الطرف الأخير على منعهم من الوصول إلى اهدافهم وتحقيق أحلامهم وطوحاتهم. يؤثّر الشعور بالتقيّد،سواء بالشريك نفسه أو بالضغوطات والوجبات العائلية، إلى حالة من التوتّر تهدّد شيئاً فشيئاً السعادة الزوجية. على الزوجين احترام رغبات بعضهما البعض والعمل سوياً على الحد من السلبيات المؤدّية للمشاجرات. 

5- الروتين

ايعد الروتين من أكثر الأسباب المؤدية للمشاكل بين الزوجين، حيث يشعر كل طرف بحالة من الملل من الحياة الزوجية، ولذلك يتوجّب على الزوجين السعي دائماً إلى تجديد حياتهم ولاعادة شعلة الحب ولهفة اللقاء.

6- العلاقة الحميمية


تعتبر العلاقة الحميمة من أحد الأسباب الرئيسية في حدوث المشاكل الزوجية خاصةً بالنسبة للرجل. التكافىء الجنسي ضروري كي تستمر الحياة الزوجية بشكل طبيعي . عدم التوافق العاطفي وعدم القدرة على تلبية رغبات الشريك الجنسية قد يؤدّي إلى حالة نفور أو خيانة أحد الطرفين وبالتالي تصعيد المشاكل وفي هذه الحالة بد من الطلاق.

7- الاهمال وسوء المعاملة

لا تبنى أي علاقة ناجحة من دون الاحترام المتبادل، لذلك يتوجّب على الطرفين معاملة بعضهما بأسلوب متمدّن ومتحضّر بعيداً عن الشتائم وسوء المعاملة والاعتداءات اللفظية والبدنية.

8- الكذب

الصراحة ضرورية بين الزوجين ومن الضروري التواصل دائمأ بوضوح ومصداقية دون إخفاء أي أسرار عن بعضهما البعض. لا يساهم الكذب إلى في إثارة الشكوك وانعدام الثقة بين الشريكين. على الطرفين تبادل الثقة والتصرّف بشفافية دون اخفاء أي شيء عن بعضهما البعض.


شاركينا افكارك