ما هي الفوائد الصحّية لأشعة الشمس؟ - مجلة كاميليا
KamiliiaBlog

ما هي الفوائد الصحّية لأشعة الشمس؟



تُحفزّ أشعة الشمس إفراز مادة أكسيد النيتريك، وهي تعمل على خفض ضغط الدم مما يُقلل خطر الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية. كما أنه من أهم الفوائد الصحية لأشعة الشمس تحفيز الجسم على إنتاج فيتامين د المسؤول الأوّل لتقوية العظام. تُعدّ أشعة الشمس مصدر أساسي للطاقة ولها فوائد نفسية وصحيّة عديدة لجسم الأنسان.




أهم فوائد أشعة الشمس للجسم هي:

- تحسين صحة العظام


يُحفز انتاج فيتامين د، نتيجة التعرض لأشعة الشمس، امتصاص الجسم للكالسيوم مما يقوّي العظام. يذكر أنه هناك علاقة مباشرة بين كثافة العظام وفيتامين د3، يحتاج الجسم إلى مستويات عالية من فيتامين د3 لتجنّب حدوث أي كسور أو شروخ بالعظام. لذلك يُعد التعرض للشمس في غاية الأهمية بالأخص للأطفال وكبار السن.


- تحسين المزاج


يُساعد التعرض لضوء الشمس، خصوصاً في فصل الشتاء، على تحسين المزاج وتجنّب الإصابة بالاضطراب العاطفي الموسمي نتيجة مشاعر الإحباط والاكتئاب. بالإضافة إلى ذلك، فالتواجد في أماكن مفتوحة واستنشاق الهواء النقي يساعد على تنشيط الجسم. ننصحكِ بالخروج صباحاً في فصل الشتاء للاستمتاع بأشعة الشمس المفيدة سواء عن طريق ممارسة رياضة المشي أو حتى الجلوس على شاطئ البحر وقراءة كتابكِ المُفضل.


- تقليل مستويات الكوليسترول

أكّدت بعض الدراسات زيادة نسبة الوفيات النتاتجة عن الأمراض القلبية في فصل الشتاء مقارنةً بفصل الصيف وذلكك بسبب تغير مستويات فيتامين د بالجسم مما يؤثر على مستوى (يزيده) الكوليسترول في الدم. فالتعرّض لأشعة الشمس يُساعد على خفض مستويات الكوليسترول في الدم مما يقلّل خطر الإصابة بالأزمات القلبية وانسداد الشرايين.


- وقاية الجسم من السرطان




قد يؤدّي التعرّض لأشعة الشمس بشكل كبير إلى الإصابة بسرطان الجلد، إلا أن بعض الأبحاث أثبتت أن الأشخاص الذين يعيشون في مناطق تقل فيها ساعات النهار هم أكثر عرضه لبعض أنواع السرطان (كسرطان الثدي والأمعاء) مقارنةً بالأشخاص الذين يتعرضون للشمس.



فبالرغم من الفوائد العديدة التي ذكرناها، إلا أن التعرّض لفترات طويلة لأشعة الشمس فوق البنفسجية خطير خصوصاً في منطقتنا، ويمكن أن يسبب أمراض متعدّدة مثل:

سرطان الجلد
الشيخوخة المُبكرة
ضربة شمس وحروق جلدية
النمش


عليكِ توخّي الحذر واختيار الوقت المناسب للتعرّض للشمس لتتجنّب مخاطر الأشعة الضارة. أفضل وقت للتعرّض للشمس هو من 8:30 صباحاً إلى 10:30 صباحاً، وفي الشتاء تمتد هذه الفترة إلى الثانية ظهراً، وذلك لمدة 20 أو 30 دقيقة على الأقل 3 مرات في الأسبوع لإمداد الجسم بالكمية المطلوبة من فيتامين د. تجنّبي التعرّض لأشعة الشمس الحارقة في فصل الصيف حتى لا تُسبّب لكِ مشاكل كالحرق والصداع.